سوق الفوركس ينتظر على جمر قرار الفيدرالي الأمريكي لتحديد مصير الدولار

فيسبوك
تويتر
بنترست

السيناريو المتوقع لقرارات الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي

ستتابع أسواق العملات باهتمام شديد صدور قررات الفيدرالي الأمريكي حول السياسة النقدية والتي تتضمن قرار الفائدة، وبيان الفائدة، ثم التوقعات الية للفيدرالي الأمريكي، ومن المقرر أن يعقب ذلك المؤتمر الصحفي لمحافظ ال للتعليق على القرارات، وهو ما سيكون له تأثير قوي بتحركات الدولار الأمريكي وبعض السلع الأخرى مثل ال ، بالإضافة إلى سوق الأسهم الأمريكية وأسواق ، وفيما يلي نظرة على كيفية ملابسات هذا القرار، وكيف يؤثر على الأسواق:

أولا: الأوضاع الاقتصادية وتأثيرها على قرارات الفيدرالي الأمريكي

منذ اجتماع الفيدرالي الأمريكي خلال يوليو الماضي، وقرار رفع الفائدة بنحو 75 نقطة أساس، ظهرت العديد من البيانات الاقصادية المهمة والتي كان لها تأثير قوي على تحركات الدولار الأمريكي والعملات الرئيسية ومختلف الأسواق وتدعم استمرار قيام الفيدرالي الأمريكي بتسريع وتيرة رفع الفائدة هذا الشهر، وعلى رأسها بيانات قوة بيانات التضخم والتي لا تزال تستقر قرب أعلى مستوى  منذ 1981.

وبالنظر إلى تلك البيانات، نجد أن مؤشر التضخم الأمريكي تراجع إلى مستوى 8.3% بنهاية أغسطس الماضي، بأعلى من توقعات الأسواق بأن يتراجع إلى 8.1%. ولكنه أقل من القراءة السابقة والتي سجلت نموا بنسبة 8.5% خلال يوليو الماضي.

وفي الوقت ذاته، شهدت بيانات سوق العمل الأمريكي تحسنا قويا، حيث ارتفع مؤشر التغير في التوظيف بالقطاع الزراعي بواقع 315 ألف وظيفة، بأفضل من توقعات الأسواق التي أشارت إلى ارتفاع المؤشر بنحو 295 ألف وظيفة فقط. بينما، ارتفعت معدلات البطالة الأمريكية عند مستوى 3.7% بأعلى من توقعات الأسواق والتي أشارت إلى استقرارها قرب مستوى 3.5% فقط.

وبالتالي، هذه البيانات الاقتصادية الأخيرة توضح استمرار تحسن الأوضاع بسوق العمل، واستمرار التضخم الأمريكي المرتفع، وهو ما سيزيد الضغوط على الفيدرالي الأمريكي نحو الاستمرار في تسريع وتيرة التشديد النقدي خلال الفترة المقبلة حتى يتمكن البنك من كبح معدلات التضخم المرتفعة للغاية، وتعزز فرص رفع الفائدة بنحو 100 نقطة أساس هذا الاجتماع.

ثانيا: تصريحات أعضاء الفيدرالي الأمريكي حول الفائدة:

في الفترة الماضية، تحدث الكثير من أعضاء الفيدرالي الأمريكي خلال الفترة الماضية حول تسريع وتيرة التشديد النقدي للسيطرة على التضخم المرتفع وبخاصة مع استمرار تحسن أوضاع سوق العمل وعدم تضرره بقوة من رفع الفائدة خلال الاجتماعات الماضية.

وفي هذا الإطار، أكد محافظ الفيدرالي الأمريكي “جيروم باول”، خلال منتدى جاكسون هول بأن الفيدرالي على استعداد لبذل قصارى جهده واستخدام الأدوات اللازمة من أجل السيطرة على التضخم المرتفع، وهذا يؤكد استمرار الفيدرالي في تسريع وتيرة رفع الفائدة.

وفي الوقت ذاته، أكد عضو الفيدرالي الأمريكي إيفانز خلال تصريحات سابقة بأن التضخم مرتفع والأوضاع في سوق العمل قوية للغاية، وأن الأوضاع في سوق العمل قد تشهد بعض التباطؤ، بالإضافة إلى أن الفيدرالي الأمريكي يرفع الفائدة بوتيرة سريعة للغاية، وأنه سوف نحقق مهمتنا عندما يعود التضخم نحو الهدف المحدد له عند 2%.

ثالثا: توقعات الكبرى لقرارات الفيدرالي الأمريكي:

ترى بعض البنوك والمؤسسات المالية العالمية بأن الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي قد يتجه إلى رفع الفائدة بنحو 0.75% فقط وينتظر صدور مزيدا من البيانات الاقتصادية خلال الفترة المقبلة وعلى رأسهم كل من بنك TDS و NAB و Swedbank، ودانسكي بنك، وكوميرز بنك، وبنك ويستباك، وجولدمان ساكس، وبنك نورديا، وبنك ING، وسوستيه جنرال بنك، و Rabobank، و ANZ، و CIBC بنك، وسيتي بنك، ووالز فارجو بنك، بأن الفيدرالي الأمريكي سيرفع الفائدة بنحو 0.75% فقط، بينما يرى البعض الاَخر، بأن الفيدرالي سيرفع الفائدة بحوالي 1.00%، في محاولة من جانبه لكبح التضخم المرتفع وعلى رأسهم هذه المؤسسات شركة نومورا.

رابعا: السيناريو المتوقع لقرارات الفيدرالي الأمريكي المرتقبة:

هناك أكثر من سيناريو لقرارات الفيدرالي الأمريكي يتمثل الأول في قيام الفيدرالي الأمريكي برفع الفائدة بنحو 0.75% فقط، كما أن الفيدرالي الأمريكي قد يؤكد بأن خيار تشديد السياسة النقدية بشكل أكبر سوف يعتمد على البيانات الاقتصادية المقبلة وبخاصة مع تعزز مخاوف الركود الاقتصادي، وهذا السيناريو قد يكون له تأثير إيجابي مؤقت للدولار، ولكن بعد امتصاص الأسواق للقرار، وبالتزامن مع المؤتمر الصحفي لمحافظ الفيدرالي الأمريكي جيروم باول، فقد نشاهد انخفاضا ملحوظا للدولار، وارتفاعا لكل من والعملات الرقمية، وهذا السيناريو هو الأرجح في الوقت الراهن.

بينما، السيناريو الإيجابي للغاية للدولار الأمريكي هو قيام البنك برفع الفائدة بنحو 100 نقطة أساس والتلميح لمزيد من رفع الفائدة بكل قوة إذا استمر التضخم بالارتفاع، وهذا السيناريو يعزز شراء الدولار ويجعل المستثمرون يبتعدون عن الاستثمارات الأخرى كالذهب أو العملات الرقمية أو الأسهم الأمريكية، وهذا السيناريو غير مرجح حاليا ولكنه قد يحدث وبخاصة مع استمرار التضخم المرتفع قرب أعلى مستوى منذ بداية الثمانينات.

البحث

تمديد أجل الرهن العقاري في السعودية إلى 30

قالت الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري، اليوم الاثنين إنها مددت أجل استحقاق التمويل العقاري طويل الأجل بنسبة ثابتة لتصل إلى 30 عاما. وسابقا بلغ المعيار المرجعي للتمويل العقاري طويل الأجل

كيف ردت شركة Crypto Twitter على غرامة كيم كارداشيان البالغة 1.26 مليون دولار أمريكي

تفاعل مجتمع التشفير بمزيج من عدم التصديق والتسلية بعد تغريم نجمة الواقع كيم كارداشيان لترويجها العملة المشفرة EthereumMax (EMAX). فرضت لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC) غرامة على كارداشيان بقيمة

أوبك+ تلغي اجتماع اللجنة الفنية المشتركة

قالت ثلاثة مصادر في أوبك+ لرويترز اليوم الاثنين، إن التكتل ألغى اجتماعا كان مقررا للجنة الفنية المشتركة في الرابع من أكتوبر/تشرين الأول قبل اجتماع مهم لوزراء دول المجموعة لتحديد سياسة

إخلاء المسؤولية عن المخاطر: لن تكون aswak.info مسؤولة عن أي خسارة أو ضرر ناتج عن الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك الأخبار السوقية والتحليل والتوصيات التداولية وتقييمات وسطاء فوركس. البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الفعلي ولا دقيقة، والتحليلات هي آراء المؤلفين ولا تمثل توصيات aswak.info أو موظفيها. ينطوي تداول العملات على الهامش مخاطر عالية ، .قبل اتخاذ قرار بالتداول في فوركس أو أي أداة مالية أخرى، يجب عليك التفكير بعناية في أهدافك الاستثمارية ومستوى خبرتك ورغبتك في المخاطرة.

مختارات

أخر المقالات